التنبؤ بوثوقية معالج صغري باستخدام المواصفة MIL-HDBK-217

  • د.حسام أحمد
  • م.هزار عباس
الكلمات المفتاحية: التنبؤ بالوثوقية، المتحكم الصغري، طريقة عد المكونات، طريقة إجهاد المكونات

الملخص

يعتبر التنبؤ بالوثوقية نشاطاً مهماً من نشاطات دراسات الوثوقية، وخصوصاً في مرحلة التصميم والتطوير. حيث يُمكّن المصمم من التعرف على معدلات تعطل تصميمه ومساعدته في اتخاذ القرار في اختيار البدائل من عدة تصاميم تحقق نفس الغرض. تعتمد أساليب التنبؤ التجريبية على مواصفات تم تطويرها من خلال منحنى إحصائي لبيانات الأعطال المسجلة، والتي ربما تم جمعها حقلياً أو داخل الشركة المستثمرة أو المشغلة أو من الشركات المصنعة. تقدم هذه الورقة شرحاً تفصيلياً للتنبؤ بوثوقية المتحكم الصغري  Pic16f872، الذي يعتبر مكون هام في العديد من التطبيقات الالكترونية مثل قيادة المحركات، الطاقة الذكية، المتحكمات التمثيلية ، الذواكر، والتحكم بالمدخرات. وقد تم ذلك من خلال تقدير معدل الأعطال بالاستناد إلى المواصفة الأمريكية MIL-HDBK -217F، وذلك باستخدام كل من الطريقتين عد المكونات، إجهاد المكونات (Part stress & part count)

تاريخ النشر
2020-09-12
القسم
محتويات العدد